الحــــــــــــــــــــب فى الله

لقد قالوا و قد صدقوا زمانا ... بأن جنان دنيانا التلاقى

و لكنا و إن طالت خطانا ... فهمس الحب فى الرحمن باقى

نسافر فى أمانينا و نغدوا ... و فى أحداقنا حب الرفاقِ

تمازجت القلوب على ودادٍ ... بلا زيف خفىٍ أو نفاقِ

Jul 28, 2007

و ....تمضى الحياة

وُلدنا .... فرأينا الحياة ، و سرنا ..... فخبرنا الحياة
و هكذا تمضى الحياة ، فهل عشنا فيها الحياة ؟؟!!....

فجأة ، وجدنا أنفسنا ، من أين ؟؟ أو كيف؟؟ أو لماذا؟؟
لم نفكر ..... فكل الناس يولدون ، و يعيشون ، و يموتون
و ..... تمضى الحياة

دائما مشغولون ، و إذا لم نجد شغلا ،
فإننا نختلق لأنفسنا أشغالا ....
أو ربما نوهم أنفسنا أننا مشغولون لنشعر بقيمتنا فى الحياة ...

فقدنا تواصلنا و صلتنا ،
و أصبحنا لا نُحمّل أنفسنا مؤونة السؤال ....
و اعتدنا هذا حتى أصبحت الصلة و الود هى الصفة الشاذة ....
و..... تمضى الحياة

نحن ... و فقط ، و إذا لم يكن نحن فلا أحد غيرنا....
و أستبدت بنا الأنا ، فلا أحد يعرف إلا أنا ،
و لا أحد يحكم إلا أنا، و لا أحد يفقه إلا أنا ،
فأنا أنا ......
و نسينا أن هناك الآخر ، فمن الآخر ؟؟!!...
ليس يهم ....
و ..... تمضى الحياة

ثم تأتى اللحظات لنقف مع أنفسنا .....
هل فعلا حققنا أنفسنا ؟؟.... ووصلنا لأهدافنا ؟؟؟
و ما أهدافنا ؟؟؟؟
فنحن دائما مشغولون ، فهل فعلا مشغولون ؟؟؟!!!...
و نجد أن العهد ولى ، و العمر مضى .....
و ...... تمضى الحياة

2 comments:

هاني جمال الدين said...

جميلة حقاً تلك الخاطرة التي قرأتها لكِ الآن .. فقد شعرتُ وكأنها تتحدث بلسان حالي وتحكي مكنوناً تعتملُ به نفسي

شكراً لكِ

soul whisper said...

أخى الفاضل / هانى ...

من دواعى سرور المرء أن يجد من يشاركه احساسه ، و من يفهم ما الذى تنطوى عليه كلماته ...

شكرا لمرورك الكريم ،
و فى انتظارك دائما