الحــــــــــــــــــــب فى الله

لقد قالوا و قد صدقوا زمانا ... بأن جنان دنيانا التلاقى

و لكنا و إن طالت خطانا ... فهمس الحب فى الرحمن باقى

نسافر فى أمانينا و نغدوا ... و فى أحداقنا حب الرفاقِ

تمازجت القلوب على ودادٍ ... بلا زيف خفىٍ أو نفاقِ

Jun 13, 2011

إلـيـهــــم




منحة رائعة تلك التي تمنحها إياك الحياة ،
عندما تقدم إليك أناس طيبون في ذلك الزمن الغريب ...

شعور رائع عندما تكتشف أن كل ما يجمعك بهم ،
هو ذلك الرباط الرباني و تلك النفخة المشتركة ...

أتأمل كثيرا قوله – صلى الله عليه و سلم –
(الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف )
فأرى تلك الألفة الرائعة بين تلك الأرواح ...

في قربهم ،
تجد منهم كل طيب ...
قول طيب ...
عمل طيب ...
وجه طيب ...

و عندما يُكتب البعد ،
تجدهم أيضا في بعدهم طيبون !!!
فهم يحاولون بشتى الطرق أن يتركوا ريحا طيبة ،
فإن لها عبقا يدوم ...

أفتقدكم ،
 و أعلم أنكم أيضا ...
رغم أن القدر لم يمنحنا الكثير لنتشاركه ...

.....................
إهداء إليهم